سياسةفلسطين

أسرى الجهاد الإسلامي يخوضون الإضراب المفتوح ابتداء من غد الأربعاء

الجبهة الشعبية تدعم إضراب أسرى الجهاد الإسلامي

رام الله – بال بلس
 قرر أسرى الجهاد الإسلامي في سجون الاحتلال الإسرائيلي بدء إضراب مفتوح عن الطعام، غداً الأربعاء، بدعم من كافة الفصائل.

وأوضح نادي الأسير، في بيان صحفي، الثلاثاء 12 أكتوبر 2021، أن غالبية أسرى الجهاد الإسلامي البالغ عددهم نحو 400، سيشاركون في الإضراب، رافضين الاستمرار في إدارة سجون الاحتلال بنظامها العقابي ضدهم، ومحاولتهم الأخيرة لاستهداف هيكلهم التنظيمي.

وأوضح أن هذه الخطوة تأتي في إطار برنامج النضال الذي أعلنت عنه مؤخراً اللجنة الطوارئ الوطنية، والذي استند بشكل أساسي إلى التمرد ورفض قوانين إدارة السجون، بمشاركة جميع الفصائل.

اليوم يفترض أن يسلم أسرى الجهاد الإسلامي رسالة بمطالبهم، وكذلك إبلاغ الإدارة بقرار الإضراب.

يشار إلى أن إدارة السجون الإسرائيلية، منذ 6 سبتمبر الماضي، عندما تحرر ستة أسرى من سجن “جلبوع” عبر عملية نفق الحرية، بدأت بفرض سلسلة من الإجراءات التعسفية وسياسات التضييق المزدوج على الأسرى، والتي تستهدف بشكل خاص الأسرى الجهاد الإسلامي عن طريق نقلهم وعزلهم واحتجازهم في زنازين وهي لا تفي بالحد الأدنى من شروط الحياة البشرية، وإحالة مجموعة من القيادات إلى التحقيق.

ويقدر عدد الأسرى في سجون الاحتلال حتى نهاية شهر سبتمبر الماضي بنحو 4600 أسير بينهم (35) أسيرة ونحو (200) طفل.

الجبهة الشعبية تدعم إضراب أسرى الجهاد الإسلامي

ومن جهتها، أعلنت الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين في سجون الاحتلال، اليوم الثلاثاء 12 أكتوبر 2021، أنها ستضرب مع حركة الجهاد الإسلامي بشكل مفتوح وتؤيدها بكل الوسائل.

وقالت الجبهة في بيانها: “في خطوة مرتقبة لزيادة النضال، وبالتنسيق مع الحركة الأسيرة، يخوض إخواننا أسرى حركة الجهاد الإسلامي في كافة سجون الاحتلال إضرابًا مفتوحًا عن الطعام، اعتبارًا من يوم غد، الأربعاء، بهدف الضغط على الاحتلال لوقف هجومه الواسع على أسرى حركة الجهاد وسياسة الإساءة والعزل والنقل والعقوبات المفروضة على الأسرى بعد عملية نفق الحرية”.

اقرأ /ي أيضاً: الأسير زكريا الزبيدي يدخل عيادة سجن بئر السبع

وأضافت الجبهة: “اليوم الثلاثاء سيسلم الإخوة في الجهاد الإسلامي أوراق الإضراب لما يسمى بمصلحة السجون، مع العلم أن ما بين 100 و 120 أسيرًا من الحركة الأسيرة، وفي إطار تنسيق ودعم كامل لخطوة أسرى الجهاد الإسلامي سيشاركون بالإضراب وسيتضمن عدم شرب الماء لمواصلة الضغط على الاحتلال”.

وأكد أن الهدف الأساسي والمطلب الأساسي للحركة الأسيرة أسرى الجهاد الإسلامي للمشاركة في هذا الإضراب، هو وقف الهجوم المستمر لما يسمى بإدارة السجون على الحركة الأسيرة، وخاصة أسرى حركة الجهاد وإلغاء العقوبات التي فرضت على الأسرى بعد عملية نفق الحرية وإعادة الأمور إلى ما قبل هذه العملية.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى