تقنية

تعرف على خسائر فيسبوك بسبب الأعطال الأخيرة..

خسائر فيسبوك تقدر بـ 7 مليارات دولار

واشنطن – بال بلس
 أرجع موقع فيسبوك، الثلاثاء، فشل خدمات عدة مواقع للتواصل الاجتماعي إلى “تغيير غير صحيح في إعدادات” الخوادم.

وقالت الشركة في بيان لها: “يعتمد الناس والشركات في جميع أنحاء العالم علينا في البقاء على اتصال، ونعتذر للمتضررين من انقطاع الخدمة، والذين ربما وصل عددهم، وفقًا لخبراء متخصصين من فيسبوك والأمن السيبراني، إلى بلايين البشر”.

خسائر فيسبوك تقدر بـ 7 مليارات دولار

كلف الخلل المفاجئ لهذه الخدمات فيسبوك ما يقرب من 164 ألف دولار في الخسائر في الدقيقة، أو ما يقرب من 60 مليون دولار في المجموع، وشهدت أسهم الشركة انخفاضًا بأكثر من 40 مليار دولار من قيمتها السوقية، وتقدر تلك التكلفة لمؤسس الشركة “مارك زوكربيرج” خسائر ما يقرب من 7 مليارات دولار، بعد تعرض عملاق وسائل التواصل الاجتماعي لانقطاع غير مسبوق استمر قرابة 6 ساعات.

وتوقفت تطبيقات “واتس آب” و “فيسبوك” و “إنستجرام” حول العالم عن العمل ليلة أمس الاثنين، وشمل ما لا يقل عن عشرات الملايين من المستخدمين، وتم الإبلاغ أيضًا عن مشاكل في الوصول إلى Twitter و Google و Amazon.

وعادت تطبيقات “فيسبوك” و “انستجرام” و “واتساب” و “ماسنجر” إلى الخدمة بعد منتصف ليل الاثنين حتى الثلاثاء.

وزعم موقع Down Detector المتخصص في رصد الأعطال في الخدمات الرقمية، أن الفشل الذي أثر على “فيسبـوك” وتطبيقاته كان “أكبر اضطراب رأيناه حتى الآن”، مما تسبب في انخفاض قيمة أسهم الشركة المالكة وتراجعت الأسعار بأكثر من 5٪ بعد فشل تطبيقاتها، بينما انخفضت قيمة أسهم Twitter بأكثر من 6٪.

وأعلن قسم الهندسة في فيسبوك في تغريدة عبر تويتر أن تطبيقات الشركة عادت إلى الخدمة “بعد جهد كبير”.

وقال الموقع: “أبلغ المستخدمون أن جميع التطبيقات الثلاثة توقفت فجأة في جميع أنحاء العالم”.

وأضاف: “تلقى شكاوى بشأن فشل التطبيقات الثلاثة (في مواقع مختلفة حول العالم) الساعة 3:45 مساءً بتوقيت جرينتش (6:45 مساءً بتوقيت القدس)”.

اقرأ المزيد: الأمن السيبراني يكشف السبب الأكثر احتمالاً لفشل منصات “فيسبوك”

عند الدخول إلى “واتس آب” تظهر عبارة “Connecting” بشكل دائم، ولا يمكن استقبال أو إرسال الرسائل، بينما في “إنستجرام” لا يمكن للتطبيق تحديث البيانات، ولم يكن من الممكن الدخول بشكل كامل إلى “فيسبوك”.

وقال مستخدمو التطبيقات إنهم لا يستطيعون إرسال رسائل فورية، بينما ذكر مستخدمون آخرون أنهم وجدوا مشاكل اتصال في التطبيقات، وأشار البعض إلى أن وقت الإرسال الذي لا يتجاوز الثواني في الوضع الطبيعي تضاعف، بسبب مشاكل في التطبيقات.

وذكر مستخدمو التطبيقات الآخرون أنهم لم يتمكنوا مطلقًا من إرسال رسائل فورية لمدة 3 ساعات على الأقل.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى