اجتماعي

“كورونا” يُصنف كمرض أوعية دموية، والكعب العالي خطر على المرضى

كورونا يستهدف الاوعية الدموية للجسم كله

موسكو – بال بلس
في تطورات عالمية لفيروس كورونا العالمي؛ قال “سيرغي توكاريف” المتخصص في وزارة الصحة الروسية في منطقة “الأورال” الفيدراليـة الروسية إن الدورة الدموية تضعف لدى المصابين بفيروس “كورونا” ويمكن أن يؤدي ارتداء الأحذية ذات الكعب العالي إلى تفاقـم ومضاعفات في الدورة الدموية.

ووفقاً للطبيب أثناء ما بعد الإصابة تزداد خطورة الإصابة بتجلطات دموية بنسبة 13%، ويمكن أن يؤدي الضغط الإضافي على الساقين والأوردة الدموية إلى أمراض خطيرة في الجهاز القلبي الوعائي، بما في ذلك الانسداد الرئوي، ومن ثم قد تحدث السـكتة القلـبية.

وأوصى الطبيب الروسي “توكـاريف” المرضى بارتداء الأحذية مريحة خاصة للذين يعانون من ضعف في الدورة الدموية في الأطراف السفلية، دوالي الساقين، وقال إنه أثناء التعافي من “كوفيد19” يجب استبعاد الرحلات الطويلـة والمجهود البدني المفرط.

وذكرت مصادر صحية عالمية أن مجموعة متزايدة من الأدلة أثبتت أن فيروس كـورونا هو عدوى تستهدف الأوعية الدموية أكثر منه مرض تنفسي، وهو ما يفسر أعراض الجلطات القلبية والسكتات الدماغية التي يرصدها الأطباء في جميع أنحاء العالم.

كورونا يستهدف الأوعية الدموية للجسم كله

وذكرت الأبحاث أن كورونا يستهدف الأوعية الدموية؛ ويؤدي إلى ارتفاع معدل تجلطات الدم والنوبات القلبية لدى مصابي كورونا.

وقال المدير الطبي لمركز القلب والأوعية الدموية في مستشفى “بريغهام  والنساء“: يبدو من البيانات أن هذا ليس مرضاً تنفسياً بل في الواقع يصيب الأوعية الدموية.

وتضيف المصادر يصيب الفيروس البطانة الغشائية للأوعية الدموية، وهو ما يفسر أعراضه الغريبة مثل ارتفاع معدلات جلطات الدم، كما أن تلف الأوعية الدموية لمريض الـ”كـورونا” يُفسر الأعراض الغريبة التي تظهر على المصابين رغم أن الفايروس يفترض أن يصيب الرئتين فقط .

اقرأ أيضاً: شيكات المخصصات الاجتماعية قد تتأخر، وقد تلجأ السلطة لسلفة كالمرّة السابقة

وبما أن الفيروس يضر بالأوعية الدمـوية؛ يعتقد الخبراء أن أفضل علاج الآن ليس مضاد الفيروسات فقط، بل الأدويـة التي تمنع “التهاب” البطانة الغشائية لـ لأوعية الدموية.

وقال أستاذ الأبحاث الطبية بمعهد “سولك” للدراسات البيولوجية “أوري مانور”: في تقريرله يعتقد الكثير أن كورونا مرض تنفسي لكنه مرض في الأوعية الدموية، وذلك يُفسر سبب إصابة مرضى كوفيد19حتى بعد تعافيهم بالسكتات الدماغية والجلطات القلبية.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى